الانتقال للخلف   الرياضي التونسي > قسم الرياضة التونسية > منتدى كرة اليد و الطائرة و السلة و الرياضة الاخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-11-2014, 20:31   #1
معلومات العضو
BALHA 26
مشرف االرياضة الاخرى و العالمية
 
الصورة الرمزية BALHA 26

BALHA 26 عضو منطلق
شكراً: 3,529
تم شكره 2,288 مرة في 943 مشاركة
BALHA 26 غير متواجد حالياً
افتراضي وجدي بوعلاق لـ «التونسية»:منحة الأولمبياد من حقي واللجنة الأولمبية ظلمتني

وجدي بوعلاق لـ «التونسية»:منحة الأولمبياد من حقي واللجنة الأولمبية ظلمتني





إقصاء، تهميش، إنحياز وغيرها مفردات باتت مألوفة لدينا في الآونة الأخيرة بعد أن وجد جل أبطال الرياضات الفردية الذين تألقوا ورفعوا راية تونس عاليا أنفسهم خارج اهتمامات وحسابات أكبر الهياكل الرياضية في تونس في مقدمتها اللجنة الأولمبية رغم قيمة الرهانات التي تنتظرهم أولها الألعاب الأولمبية..
الأمر هنا يتعلق بالبطل العالمي في الجمباز وجدي بوعلاق الذي تحدث لـ«التونسية» عن المظالم التي يتعرّض لها وعن تجاهل اللجنة الأولمبية له وعدة مواضيع أخرى قائلا:
« الكل يدرك قيمة الإنجازات التي حققتها ورفعت بها راية الوطن عاليا، فأنا لم أبخل يوما بحبة عرق تجاه تونس ولكن تلك الميداليات التي وشحت خزينة الرياضة التونسية اليوم لم يعد لها معنى فأنا وجدت نفسي خارج إهتمامات اللجنة الأولمبية التي رفضت إلى حد الآن تمكيني من المنحة الأولمبية للإعداد كما يجب للأولمبياد القادمة، تلك المنحة التي تعطى لمن ليس لهم الحق في الانتفاع بها.
«بوصيان» عندما تحدثت معه قال لي بأن هناك لجنة تقيم وتقرر ولكنه نسي أنه لا أحد قادر على تقييم انجازات وجدي بوعلاق لأن تلك اللجنة التي يترأسها اسكندر حشيشة تضم أشخاصا يسعون لخدمة مصالح بعض الأشخاص دون سواهم ولا يملكون المؤهلات التي تخول لهم تقييم إنجازات أبطال العالم وإفريقيا وبات من الضروري اليوم أن نتكلم ونفضح تلك الممارسات المنحازة لرياضة دون سواها.
المنحة الأولمبية حق مشروع ورئيس اللجنة الأولمبية يجب أن يدرك أنه لا مجال لاستغلال الرياضة لحملته الانتخابية وعليه أن يعترف بالجميل لمن رفعوا راية الوطن لأجل الوطن ومن واجبه أيضا أن يلبي طلباتنا لأن حقوقنا مشروعة وسندافع عنها طبقا للمبادئ التي «كبرنا عليها» وتلك المبادئ لن نحيد عنها.
اليوم لا بد من مراجعة جذرية لما يحصل داخل اللجنة الأولمبية ومن تقييم واضح لما يقوم به أعضاؤها ولبرامجها التي يجب أن توجه نحو الشباب الذي نمثله نحن ورئيس اللجنة الأولمبية عليه أن يدرك أن وجدي بوعلاق شاب ومازال في أوج العطاء مثله مثل باقي أبطال العالم وسيثبت ذلك خلال الأولمبياد وخلال البطولة العربية التي ستنطلق يوم 27 نوفمبر الجاري وكفى من «عقلية يزيه» والكل يجب أن يدرك أنه لم يعد هناك مجال للتمويه والمغالطة وانه آن الأوان لوضع حد للمظالم الزائدة عن حدها تجاه رياضة دون أخرى وتجاه رياضي دون آخر.
رئيس اللجنة الأولمبية لم يكلف نفسه ولو بزيارة إلى قاعة تدريبات المنتخب وإنما اكتفى بوعود زائفة تخوفا من المواجهة التي باتت ضرورية ولا مجال للتراجع عنها من أجل مطالبنا المشروعة».
سيدة المسعي

التوقيع :
تــــر جـــــي يـــــــــا دولـــــــــــــــة





 
انشر الموضوع
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 14:11.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
جمبع الحقوق محفوظة لمنتدى الرياضي التونسي